ماتت زوجته وحول جثتها إلى طاولة في منزله

أميرالحب

:: عضو متفاعل ::
جيف رجل أمريكي من أريزونا عمره 32 سنه
ماتت زوجته لوسي في عمر 29 سنة بسبب مرض خلقي في القلب
و كانت آخر كلماتها لزوجها ' سنلتقي في الجنة '
لكن لم تساعـد هذه الكلمات في تخفيف مصابه و تعـزيته
و أثناء جنازتها .. قرر جيف أن يصطحب لوسي معه للمنزل
فأخذ إذن من السلطات الرسمية بالاحتفاظ بجثـتها داخل منزله
و وافقت السلطات على هذا الطلب رغم غـرابته !
يقول جيف : أنا أفضل الاحتفاظ بلوسي داخل منزلي
على أن تكون في حفرة سبعة أقدام تحت الأرض
لقد كانت لوسي صاحبة روح مرحة و تحب النكتة
لذا سوف تسر جداً بكونها أصبحت ( طاولة القهوة ) في منزلي !
و قد اشترى جيف نوعية خاصة من الزجاج
الذي يمنع تعـفـن الجسد الميت لصنع هذه الطاولة
و يقول : لقد كلفني ذلك قرابة 6 آلاف دولار لكن الأمر يستحق ذلك فعلاً.
بعـض الخوافـين من أصدقاء جيف و أقاربه توقـفـوا عن زيارته
لكن أصدقاءه الحقيقيين احترموا قراره و استمروا في زيارتهم له
بل إن بعـضهم يعـلق قائلا إنها قطعة أثاث جميل.


Barabeta.com_8107112.jpg



منقوووووووووووووووول
 

أبوباسم

مراقب سابق
[frame="7 80"]الحمدلله ع نعمة العقل والإسلام
وكل الشكر لك يالغالي
ع نقل الخبر الغريب

وننتظرمنك المزيد
[/frame]
 

جواد البحر

مراقب سابق


ليس هذا حب بل تشويه وتعذيب

ليس بعد الكفر ذنب

الله يعطيك العافية [fot1]أمير الحب [/fot1]على الطرح الرائع

تحياتي جواد البحر
cVu18939.gif

 
أعلى