أخيتي المكية :

أخيتي المكية :

هذا لقب غالي وشرف عالي ....
لا يناله إلا من يستحقه ، ولا يحمله إلا من هو أهل له ......
فهل سألت نفسك :
هل أنا أستحقه ؟ !
وهل أنا أهل له ؟ !
هل أديت حقه وعرفت قدرة وفضله ؟ !
إن من حقه عليك أن تكوني مكية فعلا وقولا ،ظاهرا وباطنا، قلبا وقالبا ، فالمكيةلها تبعات كبيرة ، ومسئوليات عظيمة.
أخيتي يا إبنة مكة :

إن بنات الإسلام ينظرن إليك نظرة إجلال وتقدير .. فأنت حفيدة الصحابيات .. ووراثة أرض المهاجرات .. فالخير ما فعلت والشر ما تركت .. القلوب إليك تهفو .. والنفوس بك تسمو .. فهل كنت للأمانة معظمة .. وللفضيلة ناشرة .. أنت القدوة .. فلا تسني إلا الحسنة .. أنت القائدة .. فلا تقودي إلا الطيب ........
 

أبوباسم

مراقب سابق
[frame="7 80"]فعلا لقب غالي وشرف عالي
أن تكون مكياً أو مكية

طرح في غاية الأهمية وقمة الروعة
جُزيت خيرا ياأشكي اشتياقي لمن؟
وننتظر المزيد من الإبداعات والمشاركات
[/frame]
 
61043092.gif
 

طاب الخاطر

:: عضو نشيط ::
[align=center]حقيقة تعجز الكلمات للتعبير عن روعة المشاركة وفي الوقت كانت بدايتك موفقه
أخي أشكي اشتياقي لمن؟؟؟؟؟؟
سلمت يمينك وبارك الله في تلك الأنامل التي كتبت مثل هذا الكلام
[/align]
 
أعلى